الصنايعي الغيني على أعتاب الظهور بهذا القميص خلال فترة الإنتقالات الصيفية المقبلة

كتب : أمير عادل

 

لم يأخذ فرصته كاملة مع فريقه العملاق الإنجليزي ليفربول سواء بسبب سوء الحظ أو الإصابات العديدة التى تلاحقه منذ تواجده داخل جدران الأنفيلد وهو الغيني المتميز صاحب القدرات و العقلية الخططية الفريدة من نوعها داخل المستطيل « نابي كيتا » الموهبة الأفريقية التى لم يتم تسليط الضوء عليها حتى وقتنا هذا حيث يبلغ من العمر 26 هام وحضر إلى الريدز من خلال فريق لايبزيغ الألماني الذى ظهر فيه و توهج و كان بمثابة ركيزة أساسية داخله حتى بدأ يلفت الأنظار بشدة و صمم المدرب يورغان كلوب على إحضاره إلى ليفربول حتى يساعده على تنفيذ بعض الأفكار و اللمحات التكتيكية و الخططية ولكن عندما حضر كيتا بدأت الأوضاع تسير بشكل غير جيد بالمرة حيث لم يشارك بصفة أساسية سواء كان بالبطولة المحلية الإنجليزية أو حتى البطولات الأوروبية ولكنه أحد العناصر المطلوبة بقوة فى السوق التعاقدي داخل أوروبا.

 

من ابرز الأندية التى تسعى إلى جلب نابي كيتا فريق أتلتيكو مدريد بقيادة المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني الرجل الذى يمتلك القدرة على إعادة النجوم إلى وضعها الطبيعي بل و التطوير منهم أيضا ومن أبرز الأمثلة مهاجم برشلونة السابق لويس سواريز اللاعب الذى عانى بشدة مع الفريق الكتالوني خلال مواسمه الأخيرة حتى أصبح فى حالة معنوية صعبة وأثر ذلك على مستواه و تكوينه البدني ولكن بشكل مفاجئ ظهر سواريز فى صفوف اتلتيكو وأصبح المهاجم المدلل لجماهير اتلتيكو ، ومن ثم نتوقع توهج نابي إذا ما رجل عن صفوف ليفربول ونحن نؤيد رحيله لأن مركزه أصبح يتواجد به لاعب مثل تياغو الكانتارا وأيضا الهولندي فينالدوم وغيره من العناصر التى أصبحت لها دور كبير مع الفريق خلال المرحلة الحالية.

قد يهمك أيضاً :-